حوادث اليوم
الأربعاء 24 أبريل 2024 12:10 مـ 15 شوال 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق
قرار قضائي جديد بشأن العلاوات الخمس لأصحاب المعاشات سعر الدولار في مصر اليوم: انخفاضه أسفل 48 جنيهًا في بعض البنوك يوم الأربعاء 24 أبريل 2024 الحماية المدنية تسيطر على حريق نشب داخل الشهر العقاري بالقاهرة رسالة من محامية للزوجات الساعيات إلى الطلاق: الصبر والحكمة في تعاملك مع زوجك جهود أمنية مكثفة لمكافحة الجريمة والبلطجة: ضبط 5 عصابات و360 تاجر مخدرات «أم الاء: سيدة سويسية أجدع من مليون راجل الي قاعدين علي القهوة عواطلية جبروت:ضبط 8 عناصر إجرامية في الدقهلية بتهمة غسل 900 مليون جنيه في تجارة المخدرات وصول سيارة باجاج كيوت الهندية إلى السوق المصرية: مواصفات وأسعار تنافسية-أعرف التفاصيل أرسنال يسحق تشيلسي بنتيجة 5-0 ويتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز سقوط سيارة من فوق كوبري إلى محطة مترو روض الفرج: إصابة قائد السيارة واستمرار حركة المترو ”حادث تصادم يؤدي إلى إصابة 18 شخصًا على الطريق الإقليمي بمحافظة الشرقية ووفاة وكيل النائب العام” ضبط عاطل يحاول تهريب مواد مخدرة داخل ”شبشب” أثناء محاكمة أحد المسجونين في إبشواي

صراع مع الزمن: قصة زوج يلقي يأولادة الاربعة الي الأم

سيدة حزينة
سيدة حزينة

كانت الساعة تشير إلى منتصف الليل عندما جلست سمر، أم لثلاث بنات وولد، تفكر في مصيرها وأبنائها. "أنا الآن في بيت أهلي، بعد معارك مستمرة مع زوجي بسبب المصاريف،" تقول سمر. "جوزي طردني والعيال، ودلوقتي مش بيسأل عليهم ولا بيصرف عليهم."

صراع مع الحياة

تتذكر سمر كيف تحولت حياتها إلى صراع دائم. "الحياة معاه كانت دائمًا صعبة، راجل بيحب يمشي الحياة على مزاجه، وسيء الخلق. لكن ما كنتش أتخيل إنه هيهمل أولاده كده."

الاصرار علي تربية الأبناء وتلبية احتياجاتهم

تنظر سمر إلى أبنائها النائمين، وتسأل نفسها: "أعمل إيه دلوقتي؟ أنا بحاول أجمع فلوس للمصاريف ورعاية الأطفال، بس الحمل ثقيل على كتافي. تعبانة، بس لازم أكون قوية عشانهم."

الحياة وسباق مع الزمن

كل يوم تواجه سمر تحديات جديدة. "بين الشغل ورعاية الأطفال، الحياة بقت سباق مع الزمن،" تقول وعيناها تمتلئان بالأمل والعزم. "أنا مش هسمح لظروفي تكسرني، هأقف جنب عيالي وأوفرلهم حياة كريمة، بكل الطرق اللي أقدر عليها."

تنهض سمر وهي تحمل في قلبها الأمل والإصرار. "الحياة صعبة، لكن الأمومة تديني القوة. عشانهم، مش هستسلم."

سمر ورحلة البحث عن حياة افضل لابنائها في غياب الاب غير المسئول

تقضي سمر لياليها تفكر في الحلول، "أنا عارفة إني محتاجة أعمل حاجة أكتر، يمكن أدور على شغل إضافي، أو أتعلم حرفة تساعدني أزود دخلي. مش مهم أتعب، المهم أوفر حياة أفضل لأولادي."

بعزم، تبدأ سمر في البحث عن دورات تدريبية وفرص عمل جديدة. كل خطوة تخطوها تشعرها بقوة أكبر. "أنا لازم أكون نموذج لبناتي، عاوزاهم يعرفوا إنهم قادرين يواجهوا الدنيا بقوة ويحققوا أحلامهم، مهما كانت الصعاب."

تشرق الشمس على وجه سمر وهي تستعد ليوم جديد، يوم آخر من الكفاح من أجل مستقبل أفضل لأبنائها. "أنا مش بس أم، أنا محاربة، وهقف في وش أي تحدي عشان أولادي."

ومع مرور الوقت، تبدأ سمر في رؤية بصيص من الأمل. "أحيانًا الدنيا بتبقى قاسية، بس دائمًا فيه فرصة للتغيير. أنا هأثبت لنفسي ولأولادي إن الحياة ممكن تتغير للأفضل، مهما كانت البداية صعبة."

تتابع سمر رحلتها بثقة، متمسكة بالأمل والإصرار، مثالًا للقوة والعزيمة في وجه التحديات.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found