الثلاثاء 16 أبريل 2024 09:56 صـ 7 شوال 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

تأجيل محاكمة مدرس الفيزياء المتهم بقتل طالب لجلسة 21أبريل القادم

تعبيرية
تعبيرية

تأجيل محاكمة مدرس الفيزياء ووالد الطالب المقتول المتهم كان ينوى قتل ثلاثة من زملائه فى حالة حصوله على مبلغ الفدية ومحاميه يتنحي


أجلت الدائرة السابعة في محكمة جنايات المنصورة اليوم الأربعاء محاكمة مدرس الفيزياء المتهم بقتل الطالب إيهاب أشرف عبد العزيز 16 عامًا الطالب بالصف الأول الثانوى بعد أن قام بتقطيع جسده إلى 3 أجزاء بقرية 7 ثابت التابعة لمركز الستاموني بالدقهلية لجلسة 21 ابريل المقبل لانتداب محام للمتهم.

وقال أشرف عبد العزيز، والد الطالب إيهاب أشرف، إن المتهم كان ينوى قتل ثلاثة من زملائه فى حالة حصوله على مبلغ الفدية بعد ارتكابه جريمته والتخلص من نجله.

وأضاف الأب المكلوم، خلال تواجده بقاعة جنايات المنصورة، أن والدة إيهاب ما زالت في حالة انهيار مستمر، مشيرا إلى أنهم عادوا أمس من أداء العمرة وخلال الدعاء لنجلها انهارت وأغشي عليها داخل الحرم المكي.

وعن الواقعة، قال: "المتهم خطط وأعد لجريمته، وخلال الاتصال والبحث عن نجلي رد من هاتف إيهاب وأبلغنا بطلبه مبلغ 500‪ ألف جنيه كفدية نظير إطلاق سراحه، وقال إنه سيتلقى المبلغ عبر 17 خط هاتف محمول.


أعلن عبدالله البلتاجي، محامي مدرس الفيزياء المتهم بقتل طالب الدقهلية إيهاب أشرف تنحيه عن الدفاع عن المتهم

وقال المحامي انه وافق على تولي القضية بعد ان تواصل مه أسرة المتهم معه، وأخبروه بأنه يعاني من مرض نفسي يدعى القمار القهري وارتكب الجريمة دون وعي تحت تأثير المرض.

وأضاف أنه تواصل مع عدد من الأطباء النفسيين داخل وخارج مصر، لمعرفة ملابسات المرض، ومدى تأثيره على إدراك الشخص، وتبين أنه لا يذهب العقل مثلما ادعت أسرة المتهم، ولا يؤثر على أفعال الشخص المصاب به.

أمرت النيابة العامة بإحالة مدرس الفيزياء، المتهم بقتل طالب طلبًا لفدية، إلى محكمة الجنايات، وذلك في القضية رقم 1041 لسنة 2024 جنايات الستاموني، وذلك بعدما انتهت تحقيقات النيابة مع المتهم إلى ثبوت اتهامه بجناية قتل الطالب عمدًا مع سبقِ الإصرار، وذلك لرغبته في الحصول على فدية من ذويه.

وعن تفاصيل يوم مقتل طالب الدقهلية، اتجه إيهاب والشهير بـ طالب الدقهلية إلى محل تواجد مدرسه لمادة الفيزياء، بموعد الدرس المحدد، لكن المُعلم استغل تواجد الطالب لديه، واحتجزه، وتواصل مع والده وطلب منه فدية مقابل إطلاق سراح نجله.

لكن ارتاب المدرس من افتضاح أمره، وتخلص من طالب الدقهلية وقتله ومزق جسده إلى أشلاء، ووضع الجزء السفلي داخل جوال وألقاها بأحد المصارف المائية، والتي كانت هي الخيط الذي استل الستار عن جريمته.

واختفى الطالب لقرابة 10 أيام، وحرر والده بلاغا باختفاءه في مركز شرطة الستاموني بالدقهلية، وأيضًا كانت الأسرة ومدرس الفيزياء، يبحثون عن طالب الدقهلية، آملين في العثور عليه حيًا، كما أن المدرس مكث في البحث معهم لإبعاد الشبهة الجنائية عنه ولمحاولة الإفلات من جريمته، لكن عثرت الأجهزة الأمنية على الجزء السفلي من جسد المجني عليه داخل أحد المصارف المائية، وتحفظوا عليه حتى استدل عن هويته، وتم اكتشاف أن وراء ارتكاب الواقعة هو مدرس الفيزياء الخاص بـ طالب الدقهلية.

طالب الدقهلية
تلقى مركز شرطة الستاموني، بلاغًا بالعثور على نصف سفلي لجسم آدمي غير معلوم، وتم نقله بمعرفة الأهالي إلى مستشفى بلقاس العام، فانتقلت النيابة لمعاينة مسرح الواقعة والذي تبين أنه أرض زراعية مغمورة بالمياه وقامت بمناظرة النصف السفلي للجثمان.

وبسؤال والد المجني عليه أفاد أن نجله كان قد توجه لتلقي درس في مادة علمية وبالاتصال على هاتفه المحمول أكثر من مرة لم يتجاوب، وفي المرة الأخيرة رد مجهول وأخبره بقيامه بخطف نجله وطلب مبلغ فدية 100 ألف جنيه.

وتوصلت التحريات، إلى مرتكب الواقعة، والمفاجأة أنه تبين أن مدرس الفيزياء، هو طالب جامعي كان يعطي المجني عليه درسًا خاصًا، فتم ضبطه وعرضه على النيابة العامة وباستجوابه أقر تفصيلًا بارتكاب الواقعة بغية طلب فدية من أهلية الطفل لمروره بضائقه مالية، واتخذت الجهات المختصة الإجراءات القانونية اللازمة.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found