حوادث اليوم
الأحد 19 مايو 2024 02:19 مـ 11 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

سيدة تنتقم من شقيق زوجها بعد كشف خيانتها.. تفاصيل

حسين الامام الشاب المجني عليه
حسين الامام الشاب المجني عليه

انتقام شيطاني نفذته سيدة وعشيقها من شقيق زوجها عقب اكتشافه علاقتها المحرمة مستغلة سفر زوجها للعمل خارج البلاد.. أوهمته باللقاء للتحدث حول تلك الأزمة وما أن قابلها فوجئ بوجود عشيقها الذي خطف حياة الشاب ودفن جثمانه وأرسل رسالة من هاتفه كانت الخيط لحل لغز الجريمة.

زوجة في بئر الحرام

داخل مركز كفر البطيخ بمحافظة دمياط تحديدا مدينة الزرقا كان “حسين الإمام” شاب عشريني حسن الخلقة والخلق يذهب إلى عمله يوميا مراعيا أفراد اسرته في غياب شقيقه الأكبر للعمل خارج البلاد حتى لاحظ تصرفات مريبة لزوجة شقيقه الغائب وكانت المفاجأة باكتشافه سقوطها في بئر الحرام حيث أغواها شيطان مستغلا تواجدها بمفردها لأوقات طويلة فاستجابت له وغرقت معه في الرذيلة.

شقيق الزوج حاول إثناء الزوجة الخائنة عن أفعالها وهددها بإخبار شقيقه في حالة استمرار علاقتها المحرمة مع ذلك العشيق، فادعت استجابتها له وتوبتها عن الحرام وأقنعته لعدة أيام بانقطاعها عن لقاء عشيقها فصدقها الشاب ووعدها بعدم كشف سترها بعد توبتها بينما كانت الزوجة الخائنة تخطط مع عشيقها للخلاص من شقيق الزوج الذي يهدد علاقتهما وسرهما.

فخ العاشقين

في عيد الفطر المبارك كان الشاب حسين الإمام رفقة شقيقه التوأم عائدين من رأس البر فتلقى رسالة من زوجة شقيقه تطلب لقاءه لأمر ضروري فادعى ذهابه للقاء أصدقائه ونزل من سيارة شقيقه على الطريق، وعندما توجه إلى المكان المحدد فوجئ بالفخ الذي نصبه له العاشقان ودفع حياته ثمنا للخيانةـ حيث انهال العشيق على جسده تمزيقا حتى خر صريعا غارقا في دمائه، ولاستكمال الخطة حمل جثمانه ووضعه في "شنطة العربية" واتفق مع الزوجة الخائنة على دفنه في محافظة أخرى حتى لا يتم اكتشاف أمرهما فتوجه به إلى مدينة جمصة بمحافظة الدقهلية ودفن الجثة وسط الرمال في الصحراء وتوجه لعمله حتى يثبت مكان تواجده في حال الكشف عن أمره.

رسالة مريبة

أسرة الشاب حسين الإمام انتابتها الدهشة من رسالة هاتفية تلقوها من هاتف ابنهم حيث أخبرهم بانه سافر إلى دولة ليبيا للعمل بها ويطلب منهم عدم القلق عليه وما اثار دهشتهم اكثر انه لم يتحدث مطلقا عن السفر وكان قبل ساعات قليلة مع شقيقه لم يظهر عليه أي نية للاختفاء فطلبوا منه عبر رد في رسالة أخرى أن يحادثهم في مكالمة صوتية أو فيديو إلا أنهم لم يتلقوا ردا وتم إغلاق الهاتف نهائيا وهو ما أكد شكوكهم أن ابنهم تعرض لخطر وهاتفه ليس معه وأسرعوا تجاه مركز الشرطة للإبلاغ باختفائه.

هروب إلى قطر

الزوجة الخائنة عندما لم تصدق أسرة الشاب المختفي رواية سفره للخارج شعرت بالخطر واقتراب اكتشاف جريمتها فهربت من المنزل ليلا وسافرت إلى دولة قطر مستغلة "الفيزا" الجاهزة معها بشكل دائم، معتقدة أنها بتلك الطريقة ستفلت من العقاب.

ظهور الجثة بعد 20 يومًا

من جانبها مباحث دمياط عملت على مدار 20 يوما اختفى فيها حسين الإمام ابن مدينة الزرقا تم خلالها تتبع هاتفه المحمول حتى وردت نشرة من محافظة الدقهلية بالعثور على جثة شاب مدفونا وسط الصحراء في جمصة ومواصفاتها تتطابق مع مواصفات الشاب المتغيب من دمياط فتم استدعاء أسرته وكانت الفاجعة أنهم تعرفوا على جثته من خلال ملابسه ومواصفاته الجسمانية خاصة أن الجثة كانت في حالة تعفن لدفنها منذ أكثر من أسبوعين.

العشيق قطع لسانه

تحريات الأجهزة الأمنية نجحت في رصد خط سير المجني عليه وتبين تورط زوجة شقيقه في الجريمة والتي تبين سفرها خارج البلاد، كما توصلت التحريات إلى هوية عشيقها وما أن وصلت إليه قوات الشرطة لاستجوابه ترددت بعض أقاويل أهل البلدة أنه قام بقطع جزء من لسانه حتى لا يدلي باعترافات لجريمته ويفلت من السجن والإعدام.

الإنتربول يحل اللغز

بعد عرض التحريات وأدلة الإدانة على النيابة العامة ومواجهة المتهم خاطب مكتب التعاون الدولي دولة قطر لتسليم المتهمة لارتكابها جريمة قتل على أرض مصرية ونجح الإنتربول الدولي في إعادتها من الخارج وتسليمها للنيابة العامة فاعترفت بتفاصيل الجريمة بالكامل واشتراكها مع عشيقها في قتل شقيق زوجها للتخلص من تهديده لها بعد اكتشافه خيانتها لشقيقه المسافر خارج البلاد.

وقررت النيابة العامة حبس المتهمة وعشيقها على ذمة التحقيقات وبعرضهما على قاضي المعارضات قرر استمرار حبسهما 15 يوما.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found