حوادث اليوم
الأحد 19 مايو 2024 04:37 مـ 11 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

3 ملفات تشغل مدرب الترجي قبل موقعة الأهلي.. أبرزها أزمة الدفاع

الاهلي والترجي
الاهلي والترجي

تشغل ثلاثة ملفات البرتغالي ميجيل كاردوسو، مدرب الترجي التونسي، قبل أيام قليلة من المواجهة الأولى أمام الأهلي في نهائي دوري أبطال أفريقيا. وستقام مباراة الذهاب على ملعب حمادي العقربي برادس يوم السبت المقبل، على أن تقام مواجهة الإياب بعد أسبوع في استاد القاهرة بالعاصمة المصرية.

التحدي لتحقيق اللقب

يسعى نادي العاصمة التونسية لتجديد العهد مع لقب دوري أبطال أفريقيا، الذي غاب عن خزائنه منذ نسخة عام 2019 التي توج بها على حساب الوداد المغربي. ومع اقتراب المواجهة الحاسمة، يواجه المدرب كاردوسو عدة تحديات يجب عليه معالجتها لضمان أداء قوي أمام الفريق المصري.

أزمة الدفاع في الترجي

من أبرز الملفات التي تشغل كاردوسو أزمة الدفاع. "شيخ الأندية التونسية" أظهر ضعفًا دفاعيًا كبيرًا في مبارياته المحلية الأخيرة ضمن مسابقتي الدوري والكأس التونسيين. تلقت شباك الفريق سبعة أهداف في آخر أربع مباريات خاضها الفريق تباعًا أمام الصفاقسي، الملعب، محيط قرقنة، والنجم الساحلي. يسعى كاردوسو لإجراء الإصلاحات المطلوبة لاستعادة التوازن الدفاعي الذي كان أحد أبرز نقاط قوة الفريق في دوري أبطال أفريقيا.

إصابة محمد الأمين توجاي

يعد النجم الجزائري محمد الأمين توجاي لاعبًا مهمًا في حسابات المدرب، حيث يشكل ثنائيًا قويًا في محور الدفاع مع نجم منتخب تونس ياسين مرياح. تعرض توغاي لإصابة عضلية في تدريبات الفريق، مما منعه من المشاركة في مباراة الكلاسيكو الأخيرة أمام النجم الساحلي. غيابه المحتمل عن المباراة ضد الأهلي يشكل تحديًا إضافيًا للمدرب كاردوسو.

الاختيار بين غشة وبوقرة

لم يحسم المدرب البرتغالي بعد هوية اللاعب الثالث الذي سيظهر في خط الهجوم بجانب البرازيليين رودريغو رودريغيز ويان ساس. يفاضل كاردوسو بين الجزائري حسام الدين غشة والتونسي أسامة بوقرة للعب في مركز الجناح الأيسر، في ظل تقارب مستواهما في الفترة الأخيرة. نجاح الفريق في تسجيل ثلاثة أهداف في مباراته الأخيرة أمام النجم الساحلي أعاد الثقة لمهاجميه بعد حملة التشكيك التي طالتهم مؤخرًا.

التحضيرات النهائية

مع اقتراب موعد المباراة، يكثف كاردوسو جهوده لمعالجة هذه الملفات وضمان جاهزية فريقه للمواجهة. يُدرك المدرب البرتغالي أن تحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب سيكون مفتاح النجاح في هذه البطولة القارية الكبرى. يسعى فريق العاصمة التونسية لتقديم أداء مميز يليق بتاريخه ويسعد جماهيره العريضة.

ستكون الأنظار متجهة نحو ملعب حمادي العقربي برادس يوم السبت المقبل، حيث يتطلع الترجي لتحقيق نتيجة إيجابية تضعه في موقف جيد قبل مباراة العودة الحاسمة في القاهرة.

موضوعات متعلقة

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found