حوادث اليوم
الإثنين 15 يوليو 2024 11:53 مـ 8 محرّم 1446 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

أب ينهي حياة طفله بطريقة مروعة وسط الصحراء ويدعي أنه المهدي المنتظر

جثة
جثة

شهدت مدينة نويبع أغرب جريمة قتل، شهدها المجتمع السيناوي، عندما أقبل رب أسرة على التخلص من نجله واضعا الرمال في فمه وعينه وأنفه وقام بخنقه.

وكشف هاني شهاب الدين المحامي بجنوب سيناء، تفاصيل الواقعة قائلا: إن المتهم أب لـ 5 أبناء ثلاث بنات وولدان من الزوجة الأولى التي انفصل عنها منذ 4 سنوات، وتزوج من سيدة أخرى منذ عامين وأنجب منها ولد من أصول بدوية.

أب ينهي حياة طفله بطريقة مروعة وسط الصحراء ويدعي أنه المهدي المنتظر

وأكد المحامي أن الجريمة بدأت حينما اصطحب الأب نجله البالغ من العمر 12 عام بسياراته الخاصة لطريق نويبع في تمام الساعة 9:00 مساء لوادي زغرة، بدون إبداء أي أسباب، وحينما وصل للطريق الخارجي للوادي ترجل هو ونجله داخل الوادي بحوالي 3 كيلو متر سيرا على الأقدام، وانقض على نجله وقيده بيديه، بعد أن أوقعه على الأرض، ليبدأ في وضع التراب بفمه وأنفه وأذنه وعينيه مع الضغط على الرقبة إلى أن فارق الحياه، ثم ترك نجله وخلع ملابسه كاملة، وسار لأكثر من 4 كيلو، إلى أن وجد منزل مهجور وجلس أمامه يوما كاملا.

اكتشاف الواقعة وادعائه أنه المهدي المنتظر

وكشف أن الجريمة تم اكتشافها عند مرور غفير بتلك المنطقة، فصدم من هول الصدمة ومشاهدة شخص عار تماما من ملبسه، فاستدعى عدة أشخاص من أهل المنطقة، وتمكنوا من ضبط هذا الشخص، وسألوه عن سر مكوثه بهذا المكان وهو عار تماما، ادعى الجنون وقال أنه المهدي المنتظر، وخرج للجهاد وقاموا بارتدائه لملابس حتى يمكنهم اصطحابه للشرطة، وداخل قسم الشرطة أقر بقتل نجله بمنطقة مجاورة.

ضبط سيارة

وأوضح أن رجال الأمن اصطحبوه لمكان الواقعة، وضبط سيارته تقف على الطريق الخارجي للوادي وبها كل المتعلقات الشخصية من أوراق لمالكها، وأرشد المتهم عن مكان قتل نجله.

وتم نقل الجثمان لمستشفى دهب المركزي، وقامت جهات التحقيق باستجوابه ووجهت له تهمه القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد للأب، حيث أنه عقد العزم وبيت النية على قتله، واستدرجه لأحد الأودية الصحراوية النائية، وقام بشل مقاومته وخنقه بيده حتى أفقده الوعي، واضعا رمال الصحراء في فمه وأنفه كاتما أنفاسه، قاصدا من تلك الإفعال قتله.

ادعائه الجنون

ومن خلال التحقيقات ادعى الاب الجنون وأهذى بكلمات غير مفهومة، مما جعل النيابة تقوم بتحويله لمستشفى الأمراض العقلية بالقاهرة، لبيان مدى صحة قواه العقلية.

وأكد تقرير مستشفى الأمراض العقلية، عدم وقوع المتهم تحت أي مرض عقلي، وتم حبسه على ذمة القضية، وعرضه على محكمه شرم الشيخ بجلسه 1 يوليو الجاري، التي أقرت بتأجيل المحاكمة إلى جلسة1 أغسطس المقبل لسماع الشهود.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found