حوادث اليوم
الجمعة 14 يونيو 2024 06:39 مـ 7 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

5فديوهات صادمة علي تليفون سفاح التجمع - تعذيب الضحايا وممارسة الجنس قبل القتل وبعد القتل

اخر صور سفاح التجمع
اخر صور سفاح التجمع

تفاصيل مروعة كشفتها النيابة العامة المصرية في قضية "سفاح التجمع"، حيث جاءت المفاجأة من خلال فحص هاتف المتهم، الذي كشف عن مقاطع فيديو صادمة تظهر تفاصيل جرائم التعذيب والاعتداء الجنسي التي قام بها مع ضحاياه بعد قتلهم. هذه القضية لم تُثير فقط ردود فعل غاضبة من المجتمع المصري، بل أثارت أيضًا تساؤلات حول فشل النظام القانوني في حماية النساء من العنف والاعتداءات. تلك الجرائم المروعة تجلب إلى الواجهة الحاجة الملحة لتشديد العقوبات على المجرمين وتعزيز الحماية للضحايا، في خطوة تعكس التزام المجتمع بإنهاء ظاهرة العنف والإجرام.

قتل وتعذيب: كشف صادم عن جرائم "سفاح التجمع

في تطور صادم لقضية "سفاح التجمع"، كشفت النيابة العامة المصرية عن مقاطع فيديو صادمة عثرت عليها على هاتف المحمول الخاص بالمتهم، تظهر عمليات تعذيب وممارسة الجنس مع ضحاياه بعد قتلهم.

5 فديوهات صادمة علي هاتف سفاح التجمع

وكشفت التحقيقات عقب فحص محتوي هاتف سفاح التجمع وجود خمس مقاطع فيديو صُورت بواسطة المتهم "كريم"، تكشف تفاصيل مروعة عن الجرائم التي ارتكبها، حيث ظهر في الفيديوهات وهو يقوم بأعمال عنف وتعذيب بحق الضحايا، وممارسة الرذيلة معهم قبل وبعد قتلهم.

الضحايا عرايا من ملابسهم مع وجود آثار كدمات وجروح وخدوش على أجسادهم.

وقد تبين من المقاطع الفيديوية وجود علامات استخدام المواد المخدرة، وأن الضحايا كانوا متجردين من ملابسهم، مع وجود آثار كدمات وجروح وخدوش على أجسادهم.

المتهم في التحقيقات جميع الضحايا من فتيات الليل

ووفقاً للتحقيقات، فإن المتهم اعترف بارتكابه جرائم القتل بحق ضحاياه، مؤكداً أن عددهم يتجاوز الثلاثة، وأن جميعهم كانوا من "فتيات الليل".

تتوالى التطورات في هذه القضية المروعة، مع تباين الآراء حول مصير "سفاح التجمع" وعقابه الرادع.

بحسب التحقيقات، كان المتهم يستدرج ضحاياه من النساء إلى شقته في منطقة التجمع الخامس بالقاهرة، حيث كان يمارس معهن الرذيلة ويعذبهن في غرفة عازلة للصوت باستخدام أدوات حادة قبل قتلهن والتخلص من جثثهن.

يذكر أن المتهم، البالغ من العمر 37 عامًا، خريج الجامعة الأمريكية يعمل بالتجارة داخل مصر وخارجها، ويحمل جنسية أجنبية إلى جانب الجنسية المصرية، وكان قد طلق زوجته قبل 8 أشهر.

وتظل هذه القضية تحدثًا رهيبًا في مصر، مثيرة للجدل حول مدى توفير الحماية للنساء وضرورة تشديد العقوبات على المجرمين الذين يرتكبون جرائم العنف ضد النساء.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found