حوادث اليوم
الخميس 13 يونيو 2024 02:17 مـ 6 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

أرملة المدرس المقتول على يد زوج طالبته بالمنوفية تكشف تفاصيل الواقعة

جثة
جثة

كشفت أرملة المدرس المقتول على يد زوج طالبته بالمنوفية، عن تفاصيل مقتله غدرا على يد المتهم، وطالبت بحقه وحق أولاده الصغار من الجاني.

تفاصيل مقتل مدرس على يد زوج طالبته بالمنوفية

وقالت أرملة المدرس المقتول بالمنوفية إنها كانت في شبين الكوم عند أهلها وتلقت اتصالا من عم زوجها بأشمون يخبرها باعتداء زوج طالبة عند زوجها عليه بسلاح أبيض ونقله إلى المستشفى بين الحياة والموت، وذهبت إلى المستشفى مع أولادها.

أرملة المدرس المقتول على يد زوج طالبته بالمنوفية تكشف تفاصيل الواقعة

وأوضحت أرملة المدرس أنها سمعت الطالبة خلال انتظارها التحقيقات أشمون، تقول أن زوجها كان يغار عليها، مشيرة إلى أنها وصلت لها معلومات بأن تلك الطالبة هي من اتصلت بزوجها لتثير غيرته بأنها ذهبت للدروس وقالت له شوف أنت هتقدر تعمل إيه، وذلك خلال وجودها في منزل أهلها نظرا لوجود خلاف بينهما.

أرملة المدرس المقتول على يد زوج طالبته بالمنوفية: جوزي كان كل الطلاب أخواته الصغيرين

ونفت أرملة المدرس بشكل قاطع ما يحاول البعض الزج به بأن يكون هناك شيء بين زوجها والطالبة، وأن القاتل هدد أكثر من مدرس آخر، مؤكدة أن زوجها كان أخا وأبا لطلابه والجميع يشهد له بذلك، وأنه كان حسن الخلق ولا يأخذ أمولا من نصف طلابه.

أرملة المدرس المقتول على يد زوج طالبته بالمنوفية: ذنب ولادي إيه يتحرموا من أبوهم

وتساءلت أرملة المدرس، لماذا يُقتل زوجها بهذا الشكل، وأولاده الصغار يحرموا منه، لماذا لم يمنع القاتل زوجته من الذهاب للدروس بدلا من قتل مدرسها “كان يتشطر على مراته جوزي ذنبه أيه”، مشيره إلى أن زوجها كان قوي البنيان ولا يقدر عليه المتهم، ولكنه أخذه غدرا واعتدى عليه بالسنجة بشكل بشع لدرجة أن تقرير الوفاة جاء به أنه هناك ذبح في الرقبة يبلغ نحو 35 سم.

وطالبت أرملة المدرس المقتول بحق زوجها من القاتل، والذي يحاول الادعاء بعدم سلامة قواه العقلية، على عكس الحقيقة، مؤكدة على ثقتها الكاملة في جهات التحقيق والقضاء المصري.

وتعود تفاصيل الواقعة إلى تلقي اللواء عمرو رؤوف مدير أمن المنوفية إخطارا من العميد محمد أبو العزم مأمور مركز أشمون، يفيد بورود بلاغ عن مقتل مدرس على يد فني ديكور مقيمين بمدينة أشمون وعلى الفور تحركت قوة أمنية إلى مكان الواقعة.

وبالانتقال والفحص تبين مقتل عبد العظيم حمدي الباجوري، مدرس على يد ب، ح، أ 30 عاما مقيم بمدينة أشمون، بطعنات بسلاح أبيض وتمكنت القوة الأمنية من إلقاء القبض عليه والسلاح المستخدم.


وكشفت المعلومات الأولية إلى نشوب مشاجرة بين المتهم وزوجته و، أ في السنة الثالثة بمدرسة التجارة، وحلف عليها بألا تأخذ دروس، وعلم أنها تأخذ عند المجني عليه درس لاقتراب الامتحانات، فذهب له وقتله.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found