حوادث اليوم
الأحد 19 مايو 2024 02:36 مـ 11 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

هجوم مواقع التواصل الاجتماعي وحملة لاغلاق ”مركز تكوين”: غضب وجدل واتهامات بالإلحاد

مركز تكوين.
مركز تكوين.

على مدار الأيام الأربعة الأخيرة، أثار الإعلان عن تأسيس "تكوين الفكر العربي" تحت إشراف الإعلامي إبراهيم عيسى والكاتب يوسف زيدان والداعية إسلام البحيري، حالة من الجدل والهجوم على مواقع التواصل الاجتماعي.

مركز تكوين وهدفة كما هو معلن

أعلن "مركز تكوين" هدفه الرئيسي من التأسيس وهو "نقد الأفكار الدينية المتطرفة وتعزيز قيم العقلانية والحرية"، وهو ما أثار غضب بعض الأفراد الذين اعتبروا هذا التوجه هجومًا على ثوابت الدين الإسلامي وتشكيكًا فيه.

هجوم على مواقع التواصل الاجتماعي

تداول مئات المستخدمين على مواقع التواصل الاجتماعي منشورات تصف "تكوين" بأنه مركز للدعوة للإلحاد، واتهموه بأنه "مؤسسة خبيثة" تهدف إلى نشر الإلحاد بين الشباب وتشكيك المسلمين في ثوابت دينهم.

تعليقات عليا

ردًا على ذلك، علقت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء، وطالبت بتدقيق فيما يُنشر عن "تكوين"، مع تهديدها باتخاذ الإجراءات اللازمة.

تحركات قضائية

في أول تحرك قضائي ضد المركز، تقدم محامي ببلاغ عاجل للنائب العام ضد مجلس أمناء "تكوين"، وهم الإعلامي إبراهيم عيسى وإسلام البحيري ويوسف زيدان، متهمًا إياهم ببث الأفكار المتطرفة وتشكيكهم في ثوابت الدين.

يبدو أن تأسيس "مركز تكوين" أثار موجة من الجدل والهجوم على مواقع التواصل الاجتماعي، مع اتهامات بتشويه الدين وترويج الإلحاد، مما ينبئ بمزيد من التوتر والنقاشات المثيرة حول هذا الموضوع في الفترة القادمة.

وكتب علاء مبارك علي منصة اكس قائلا " مركز تكوين الفكر العربي" لماذا الحديث والكلام الكثير والهجوم على هذا الكيان ! المركز اعلن أن من أهدافه نشر التنوير ونقد الأفكار الدينية المتطرفة وتعزيز قيم العقلانية وده كلام جميل جداً ومحترم بس المشكلة ان هذا المركز يضم في الحقيقة بعض الاشخاص من أصحاب الأهواء الذين يشككون اساساً في السنة النبوية والعقيدة ومنهم من يسيء للصحابة رضى الله عنهم ومنهم من شكك في رحلة " الإسراء والمعراج "منكرا وجود المعراج ! وهنا تاتى المشكلة لانه ليس لكل من هب ودب أو قرأ بعض الكتب والمراجع عن الدين والسنة يأتى ليتحدث ويفتى ويلقى بأفكاره حتى يشكك الناس في معتقداتهم ودينهم ، فافضل من يقوم بهذا هو الأزهر الشريف وعلماؤه و دور الأزهر الشريف هو إعادة النظر في المناهج وتصحيح المفاهيم الخاطئة والشبهات المثارة حول الاعتقاد ومواجهة التطرف الفكري وبيان المعالم الحقيقة للدين الإسلامي .... نسيبنا من ده كله بقى ونسأل السؤال المهم و الأهم إزازة البيرة الاستلا المشبرة دي اللي في الصورة بتاعت مين يا عفاريت

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found