حوادث اليوم
الخميس 13 يونيو 2024 12:47 مـ 6 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

زوجة سفاح التجمع : رفع عليا قضية زنا وأمة بتشجعة

لبني غانم طليقة سفاح التجمع
لبني غانم طليقة سفاح التجمع

كشفت لبنى غانم، زوجة سفاح التجمع كريم سليم، عن تفاصيل صادمة حول محاولاته لقتلها وإخوتها، مما أثار ضجة كبيرة في مصر. في مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامجه "الحكاية" على قناة "إم بي سي مصر"، تحدثت لبنى بحزن عن معاناتها وعنف زوجها. وأوضحت كيف اضطرت للهرب إلى بريطانيا لحماية نفسها وأبنائها

تفاصيل مروعة تكشفها لبني غانم: زوجة سفاح التجمع كريم سليم

في مداخلة هاتفية مؤثرة مع الإعلامي عمرو أديب في برنامجه "الحكاية" على قناة "إم بي سي مصر"، كشفت لبنى غانم، زوجة سفاح التجمع كريم سليم، عن تفاصيل جديدة وصادمة حول حياتها مع زوجها السفاح. تحدثت لبنى، التي تحمل الجنسيتين المصرية والبريطانية، بلهجة حزينة ومكسورة عن محاولات زوجها لقتلها وإخوتها، مؤكدة أنها عاشت في رعب مستمر.

وقالت لبنى، وهي تبكي على الهواء: "تعرفت على زوجي قبل عشر سنوات، ونحن منفصلان منذ ثلاث سنوات. لم أر ابني منذ انفصالنا". وأضافت بلهجة عربية مكسرة: "حاول قتلي، وكان من المفترض أن أكون أول ضحية له. كان عنيفًا معي، وكنا نتشاجر باستمرار. كنت أضطر للهرب إلى أصدقائي".

والدة زوجها تحتفظ بابنها وتمنعها من رؤيته، مضيفة: "أمه أخذت ابني ولا ترد عليّ الآن

وأوضحت لبنى أن والدة زوجها تحتفظ بابنها وتمنعها من رؤيته، مضيفة: "أمه أخذت ابني ولا ترد عليّ الآن، ولا تريدني أن أراه. حاولت التواصل معها ولكن بلا فائدة". كما أشارت إلى أنها اضطرت للهرب إلى بريطانيا بسبب تهديدات زوجها، الذي كان يهدد بقتل إخوتها لأنهم أخفوا مكان إقامتها عنه. وأكدت أن "أمه مثله تمامًا وتهددني، وكريم كان لديه قضايا تحرش في أمريكا"، مضيفة أن كريم كان يتصرف بشكل مختلف تمامًا في البيت عما يظهره للناس.

رفع عليها قضية زنا لتشويه سمعتها "لا أستغرب أنه يمكن أن يفعل أي شيء

وأضافت لبنى أن زوجها رفع عليها قضية زنا لتشويه سمعتها، مؤكدة: "لا أستغرب أنه يمكن أن يفعل أي شيء".

وفي سياق متصل، كشفت صديقة لبنى، سمر، التي تعمل مضيفة طيران، عن جوانب أخرى من معاناة لبنى مع كريم. وأوضحت أن كريم كان يعامل لبنى بطريقة غير إنسانية ويضربها بانتظام. وقالت إن لبنى كانت طيبة القلب وضعيفة، ولا تجيد مواجهة كريم أو التعامل معه، وكانت تتحمل عنفه من أجل طفلها.

وأكدت سمر أن لبنى لم تكن تجيد اللغة العربية جيداً، حيث قضت معظم حياتها في بريطانيا لأبوين منفصلين، مما جعلها تعاني من العزلة وعدم وجود أصدقاء تلجأ إليهم في مصر. كما أشارت إلى أن كريم تزوج لبنى فقط للحصول على الجنسية البريطانية، مما زاد من معاناتها وصعّب عليها الموقف أكثر.

تأتي هذه الشهادات لتسلط الضوء على الجوانب المظلمة والمروعة في حياة لبنى مع سفاح التجمع، مما يثير تساؤلات حول كيفية تعامل النظام القانوني والمجتمع مع مثل هذه القضايا الإنسانية الحاسمة.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found