حوادث اليوم
الخميس 25 يوليو 2024 07:09 مـ 18 محرّم 1446 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

خطة الكهرباء لمواجهة ظاهرة سرقة التيار بسبب ارتفاع نسبة الفقد

سرقة التيار الكهربائي
سرقة التيار الكهربائي

تعد ظاهرة سرقة التيار الكهربائي أحد أبرز عوامل اتجاه الدولة لاتخاذ قرار تخفيف الأحمال على الشبكة القومية للكهرباء، بسبب ارتفاع الأحمال إلى مستويات غير مسبوقة فى التاريخ، حيث دشنت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة بالتعاون مع مباحث شرطة الكهرباء حملة لمواجهة الظاهرة.

وقرر المهندس جابر الدسوقي رئيس الشركة القابضة لكهرباء مصر إقالة مدحت فودة رئيس شركة جنوب القاهرة لتوزيع الكهرباء وتعيين طارق عبدالشافي بدلا له بسبب ارتفاع نسبة سرقة التيار في نطاق عمل الشركة والتي وصلت إلي 60% من إجمالي الطاقة الموجودة علي الشبكة الخاصة بالشركة.

حملات خفض الفقد علي الشبكة القومية للكهرباء

وقالت مصادر مطلعة بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، إن شركات توزيع الكهرباء بالتعاون مع عناصر الشرطة تقوم حاليا بحملات مكثفة لخفض الفقد على الشبكة القومية للكهرباء لإنهاء العمل بخطة تخفيف الأحمال القائمة منذ شهر يوليو لعام 2023 والحفاظ على التغذية الكهربائية، من خلال تكثيف حملات ضبط سرقات التيار وتغليط عقوبتها.

وأضافت المصادر أن شركات الكهرباء تعمل فى الوقت الحالى على رصد التيار وزيادة تركيب العدادات الكودية للعقارات المخالفة، والتى لم يصدر فى حقها قرار نهائى، وذلك بديلا لنظام الممارسة فى استهلاك الكهرباء والذى يتم حساب تسعيره وفقًا لأسعار محاضر سرقة التيار الكهربائى.

إجبار المواطنين علي تركيب العدادات الكودية

وأشارت المصادر إلى أن العدادات الكودية لا تقنن وضع الوحدات المنزلية المخالفة، وإنما هى بديل آمن عن التعرض لمحاضر سرقة التيار الكهربائى، بالإضافة إلى أنها تقدم خدمة للمواطن للتعامل كالمواطنين العاديين من حيث إجراء عمليات الصيانة فى حال الأعطال من جانب شركات الكهرباء التابع لها المواطن، ويمكن للمواطن تحويله من عداد كودى إلى عداد قانونى مسبق الدفع عقب تقنين وضع الوحدة السكنية من خلال استكمال الإجراءات القانونية المقررة.

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة بدأت فى تطبيق عدة خطوات إلكترونية لضبط وقائع سرقات الكهرباء أبرزها تركيب عدادات الحصر فى المحولات الكهربائية والتى تقوم بحساب كمية الطاقة المستهلكة ومقارنتها بإجمالى الطاقة الفعلية التى سدد المواطنين رسومها لمعرفة نسبة الفقد فى استهلاك الكهرباء بالمناطق السكنية كل على حدة، ومنها يمكن معرفة المناطق والأحياء الأعلى فى سرقات الكهرباء.

مراقبة العدادات مسبقة الدفع

وأوضحت المصادر أن شركات توزيع الكهرباء بدأت أيضًا فى تطبيق إجراءات جديدة لمراقبة أداء عدادات الكهرباء مسبقة الدفع واكتشاف أى وقائع لسرقة التيار الكهربائى من خلال تمرير الأسلاك خلف العدادات، حيث تقوم عناصر شركة شعاع بالمرور على الوحدات والكشف على العدادات بجهاز القارئ الضوئى الأوبتيكال والذى يتم وضعه على شاشة عدادات الكهرباء مسبوق الدفع.

وعلى الفور تظهر كل البيانات الخاصة بالمواطن من موعد تركيب العدادات وتوقيت سرقة التيار حال وجودها والتاريخ الفعلى لبداية وقائع سرقة التيار للكشف عن المديونية على المواطنين وسجل الاستهلاك الشهرى والأعطال وإرسالها بشكل فورى وإلكترونى إلى شركات الكهرباء لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وفقًا لأحكام قانون الكهرباء والتى تصل إلى الحبس ودفع غرامات مالية.

توحيد منظومة القراءة لعدادات الكهرباء مسبوقة الدفع

وقال المصدر إن برنامج القارئ الضوئى نجح فى توحيد منظومة القراءة لعدادات الكهرباء مسبوقة الدفع، وذلك بالتوافق مع كافة أنواع العدادات المختلفة من خلال قراءة بيانات العداد منذ تاريخ التركيب والكشف عن سجل الاستهلاكات والأرصدة والمديونيات بالإضافة إلى رصد التلاعبات والأعطال داخل العداد مع الإبلاغ عن المخالفات والتوصيلات المباشرة والسرقات الظاهرية وإرسالها للهندسات المختلفة بشركات توزيع الكهرباء.

واختتم المصدر بضرورة توسع الوزارة فى تكثيف حملات ضبط وقائع سرقة التيار الكهربائى من خلال المرور على الوحدات السكنية العاملة بنظام الممارسة من خلال المرور الشهرى للتأكد من الانتظام فى سداد رسوم استهلاك الكهرباء، وإجبار أصحابها على التقدم بطلبات لتركيب عدادات كودية عبر المنصة الموحدة لخدمات الكهرباء، مشيرا إلى أن المنصة تلقت 3 ملايين و800 ألف طلب لتركيب عداد كودى حتى الآن، تم تركيب 3 ملايين و100 ألف عداد ويجرى التركيب للمواطنين تباعا وفقًا لطلبات التقديم، فضلا عن التوسع فى التصنيع المحلى بالعدادات مسبقة الدفع، فضلا عن استبدال العدادات الميكانيكية القديمة بأخرى مسبقة الدفع.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found