حوادث اليوم
الأربعاء 24 يوليو 2024 12:53 صـ 16 محرّم 1446 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

دماء على بدلة زفاف.. مقتل عريس قبل فرحه بساعات في سوهاج

عريس سوهاج
عريس سوهاج

«العريس اتقتل» .. عبارة صرخ بها أهالى قرية الطليحات في سوهاج بعد واقعة مأساوية شهدتها القرية سقط فيها أحد الشباب قتيلا بطعنة نافذة صباح يوم زفافه، وأثناء توصيله لعروسته إلى الكوافير، ليتحول الفرح إلى مآتم وذهب المدعوون لحضور الجنازة بدلاً من زفاف العروسين.

فرح تحول إلى مأتم

بينما كان “محمود” يُجهز بدلة فرحه، وخطيبته تُعد فستان عُرسها، كان للقدر حكاية مغايرة إذ قُتل العريس قبل زفافه بساعات طعنًا بسلاح أبيض “مطواة” إثر مشاجرة دارت بينه وبين سائق “توك توك” على خلاف سابق بينهما.

زغاريد سرقها الصُراخ، ودموع الفرح استبدلت بدموع الوداع والفراق، وفرحة جميلة تحولت إلى حزن يسكن بين ضلوع الأهالي، عروس استبدلت فستان زفافها الأبيض برداء أسود اللون، هكذا هو المشهد بمسكن العريس المقتول، فتحولت التهنئة والتبريكات إلى مواساة.

حفل حناء

الواقعة كما دونتها سجلات مركز شرطة جهينة بمديرية أمن سوهاج، وما أفادته تحريات الرائد عمرو مدنى رئيس وحدة المباحث، ووفق شهود العيان، أن العريس المجنى عليه يُدعى محمود أحمد القاوي، ويبلغ من العمر ٣٢ سنة، يعمل سائق، ويقيم بقرية الطليحات دائرة المركز.

وقبل مقتله بيوم كان قد أقام حفل «حناء» حضره العديد من أهالى القرية من محبيه وأقاربه، وكان حفل بهيج شهد الطبول وفرق الموسيقى، وكانت الأجواء تسير بشكل طبيعي، وكان العريس فى قمة سعادته، ومر اليوم بسلام.

فى اليوم التالى وقبل ساعات من حفل زفافه، توجه الضحية لعروسته لكى يصطحبها إلى الكوافير، لكنه وهو فى طريقه حدثت مشاجرة بينه وبين سائق توك توك، تعدى عليه بواسطة سلاح أبيض وسدد له عدة طعنات؛ ما جعله يلفظ أنفاسه الأخيرة، وسقط غارقًا فى دمائه قبيل حفل زفافه .

المتهم تقدم لخطبة العروسة واترفض

وأفادت التحريات الأولية للحادث أن سبب الخلاف بين الطرفين، هو تقدم المتهم لخطبة “ عروسة الضحية” فى وقت سابق ورفض أهلها له كونه غير مناسب، وتمت خطبتها للضحية، وهو الأمر الذى أثار حفيظة المتهم.

وثار غاضبا وتوعد الضحية يوم زفافه ونشبت بينهما مشكلة انتهت بوفاة العريس بطعنة فى مشاجرة وقعت بمنطقة «الرهبة» فى قرية الطليحات التابعة لمركز جهينة غربى محافظة سوهاج.

مشاجرة سابقة

فى السياق ذاته؛ ذكر أحد أهالى القرية، أن الضحية كان يحتفل بحنته قبل الواقعة قائلا: «كان جايب طبل بلدى وكان عامل ليلة كبيرة».. وأوضح الأهالى أن المجنى عليه «محمود.ا» والمتهم «س.ا» كلاهما سائقان على توك توك بمدخل القرية، وسبق أن تشاجرا سويا قبل أشهر لوجود خلاف سابق تجدد بينهما يوم الجريمة.

بلاغ الواقعة

بداية الواقعة بتلقى اللواء محمد عبد المنعم شرباش مساعد وزير الداخلية مدير أمن سوهاج بلاغًا من اللواء محمد زين مدير إدارة البحث الجنائي بالمديرية، بورود إشارة إلى مركز شرطة جهينة بنشوب مشاجرة بنطاق قرية الطليحات دائرة المركز، على الفور انتقلت قوة أمنية بقيادة الرائد عمرو مدني رئيس المباحث، والنقيب محمد قبيصي معاونه، وأفادت تحرياتهم بنشوب مشاجرة طرف أول «س. ا» سائق توك توك، وطرف ثانى «ك.ن» سائق، وسقوط الضحية «محمود»، قتيلاً جراء تلك المشاجرة.

وأوضحت المعاينة الأولية نشوب مشادة كلامية بين «س .ا» و «ك .ن»، تحولت إلى مشاجرة على إثرها تدخل العريس «محمود» لمناصرة أحدهما، فتعدى المتهم على «محمود» بالضرب حتى استل سلاحا أبيض «مطواة» وطعن بها العريس حتى فارق حياته متأثرًا بطعنة نافذة بالجانب الأيمن.

تم ضبط المتهم، وتحرير محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة للتحقيق، والتى أمرت بتوقيع الصفة التشريحية لجثمان المجنى عليه الذى تم إيداعه مستشفى طهطا العام، وتكليف الطب الشرعى بمناظرة الجثمان وإعداد تقرير وافٍ عن ملابسات الجريمة، والتصريح بالدفن عقب الانتهاء من الصفة التشريحية، واتخاذ كل الإجراءات القانونية المتبعة.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found