حوادث اليوم
الثلاثاء 18 يونيو 2024 02:45 مـ 11 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

شاهداعترفات سفاح التجمع استدرجت اول الضحايا من مواقع التواصل الاجتماعي

الشرطة المصرية
الشرطة المصرية

في جريمة مروعة هزت أرجاء القاهرة الجديدة، تمكنت الأجهزة الأمنية المصرية من القبض على "سفاح التجمع" المتهم بقتل ثلاث سيدات والتخلص من جثثهن في صحراء الإسماعيلية. اعترفت تحريات المباحث أن المتهم كان يستدرج ضحاياه عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ليقوم بتعذيبهن وقتلهن داخل شقته في كمبوند شهير، قبل نقل الجثث وإلقائها في المناطق الصحراوية. هذه الجرائم المروعة التي تكررت بأسلوب مماثل، دفعت السلطات إلى تكثيف جهودها للكشف عن ملابسات القضية وتقديم الجاني إلى العدالة، مما أثار حالة من الهلع والصدمة بين المواطنين.

القبض على "سفاح التجمع" بعد اعترافاته بجريمة قتل 3 نساء

يعكف رجال الأمن المصري على استجواب "سفاح التجمع"، المتهم بقتل ثلاث سيدات في منطقة القاهرة الجديدة، والتخلص من جثثهن في صحراء الإسماعيلية. خلال التحقيقات، حاول المتهم إنكار ارتكابه لأي من الجرائم، مدعيًا أنه لا يعلم شيئًا عنها. إلا أن فريق التحقيقات واجهه بالأدلة التي رصدتها كاميرات المراقبة، مما دفعه للاعتراف بجريمته الأولى.

تفاصيل الاعترافات والجرائم

اعترف المتهم بأنه استدرج الضحية الأولى عبر مواقع التواصل الاجتماعي بحجة قضاء سهرة حمراء مقابل مبلغ مالي. بعد إقامة ليلة معها، اتفق معها على لقاء آخر ونفذ جريمته في هذا اللقاء. وقال المتهم إنه بعد ارتكاب جريمته، وضع الجثة في حقيبة سيارته وتوجه إلى بورسعيد لتناول الطعام، ثم تخلص من الجثة في طريق صحراوي بالإسماعيلية.

خلال التحقيق، حاول المتهم التظاهر بالجنون، لكنه انهار وأكمل اعترافاته بقتل الضحية الأولى في شقته بالتجمع الخامس، ثم نقل الجثة بسيارته وألقاها في الصحراء. تم إجراء محاكاة للجريمة الأولى وما زالت التحقيقات جارية معه.

اكتشاف الجرائم

بدأت القضية ببلاغ تلقته الأجهزة الأمنية عن العثور على جثة فتاة على طريق الإسماعيلية الصحراوي. لاحقًا، تم العثور على جثة أخرى في محافظة بورسعيد بنفس طريقة القتل، مما دل على أن الجرائم نفذها نفس الشخص. وجه اللواء محمود أبو عمرة بتشكيل فريق عمل لكشف غموض الجرائم وضبط المنفذ.

تحفظت المباحث على كاميرات المراقبة وأجرت التحريات التي ساعدت في تحديد هوية المتهم من خلال السيارة التي كان يستقلها. حددت الأجهزة الأمنية مكان اختبائه في كمبوند شهير بالتجمع الخامس، والذي اتخذه مقرًا لاستدراج الضحايا وقتلهن.

شخصية المتهم وحياته

كشفت التحريات الأولية أن المتهم، كريم س.ع، خريج الجامعة الأمريكية ويمتلك سيارة فارهة، مزدوج الجنسية، شاب متعدد العلاقات بالفتيات. سبق أن طلب من مالك الشقة عزل الصوت داخلها حتى لا يتم إزعاجه، واستخدم هذا العزل لتنفيذ جرائمه. المتهم كان يقيم خارج البلاد لفترة طويلة وعاد إلى مصر قبل شهرين، حيث استأجر الشقة في التجمع الخامس لاستدراج فتيات الليل.

استكمال التحقيقات

أمرت النيابة بانتداب الأدلة الجنائية لرفع البصمات داخل الشقة وتحديد أسماء المترددين عليها. كما طالبت مباحث القاهرة بسرعة استكمال إجراءات التحقيق. تواصل الأجهزة الأمنية تحرياتها لكشف دوافع المتهم لارتكاب جرائمه والتخلص من الجثث في مناطق مختلفة بين بورسعيد والإسماعيلية. تجري حاليًا محاولات لتحديد هوية بقية الضحايا وفحص بلاغات التغيب لفتيات في محافظات القاهرة والإسكندرية والجيزة.

شكلت هذه القضية صدمة كبيرة للمجتمع المصري وأثارت اهتمام الرأي العام. وتهدف الجهات الأمنية إلى استكمال التحقيقات بسرعة

نقديم المتهم إلى العدالة لضمان تحقيق العدالة للضحايا وعائلاتهم.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found