حوادث اليوم
الأربعاء 24 يوليو 2024 03:40 مـ 17 محرّم 1446 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

قتل طفلا ودفنه أعلى سطح عقار.. تأييد حكم إعدام حداد مدينة نصر

إعدام
إعدام

أيدت محكمة جنايات مستأنف القاهرة الجديدة الحكم الصادر من محكمة الجنايات بإعدام حداد بتهمة قتل طفل ودفنه أعلى سطح عقار في مدينة نصر، مع عدم قبول المحكمة دعوى الاستئناف المقامة من المتهم.

كانت محكمة جنايات القاهرة، قضت بمعاقبة المتهم بالإعدام شنقًا، لاتهامه بقتل طفل في مدينة نصر بعد خطفه وخنقه ودفنه أعلى سطح عقار في مدينة نصر.

ورد في أمر الإحالة أن المتهم قام بخطف الطفل نتيجة لمروره بضائقة مالية، حيث قرر تدبير متسع لها بطرق غير مشروعة. قد وهم الطفل بسفره لبلدته ورغبته في تسليمه حيوانًا له للاعتناء به، وبذلك تمكن من خداع الطفل ومرافقته إلى مكان أعده مسبقًا لجريمته، حيث قام بإخفاء الطفل عن أعين ذويه والرقباء، وقد طلب فدية من والد المجني عليه.

وفيما يتعلق بالنيابة العامة، فقد قامت بإحالة المتهم بقتل طفل في مدينة نصر إلى المحكمة الجنائية، ووجهت له تهمة قتل المجني عليه مع سبق الإصرار والترصد. وذكرت التفاصيل التي تشير إلى أن المتهم "محمد سيد" قام بخطف الطفل "إبراهيم السيد"، 11 عامًا، نجل جاره الذي كان يساعده في السابق عندما كان يمر بضائقة مالية. وقد قرر خطف نجله وابتزاز والده من أجل دفع فدية مالية مقابل تحريره.

قطعوا إيديه بسبب الآثار.. ‏‎النيابة العامة تكشف تفاصيل التحقيقات بقضية قتل طفل أسيوط

وعقب صراع المجني عليه سارع المتهم إلى كتم أنفاسه حتى لفظ أخر أنفاسه وفارقت روحه جسده، وتم نقل جثته ودفنها في الرمال على سطح العقار. بعد ذلك، سافر المتهم إلى بلدته حيث تم القبض عليه، واعترف بنية خطف الطفل لصديقين كشهود على ذلك.

واستندت الحقائق إلى أقوال بعض الشهود، الذين صرحوا بأن المتهم كان يعاني من ضائقة مالية وأخبرهم بنية خطف أحد الأطفال ومساومة أهله. وبالرغم من نفيه لهذا الأمر في البداية، إلا أنه نجح في تنفيذ الخطف والاتصال بوالد المجني عليه لطلب فدية مالية مقابل إطلاق سراح الطفل. ولكن بسبب خوفه من الكشف عن هويته، قرر التخلص من الطفل بوضع يده على عنقه حتى لفظ أنفاسه.

وأظهر تقرير مصلحة الطب الشرعي أن جثة المجني عليه تحمل آثارًا وإصابات تشير إلى وجود عنف جنائي أو مقاومة قبل وفاته. كما لم يتضح من التقرير حالة التعفن الراهنة للجثة، ولكن تم اكتشاف آثار التعفن وذلك من خلال إجراء المسح الإشعاعي للجثمان.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found