حوادث اليوم
الأحد 19 مايو 2024 03:28 مـ 11 ذو القعدة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

زوج يلقي زوجته من السيارة أثناء سيرها: خلافات أسرية تتحول إلى حادثة خطيرة في دمياط

يلقي بزوجتة من السيارة
يلقي بزوجتة من السيارة

شهدت مدينة دمياط حادثة خطيرة تسببت في إثارة الرأي العام، حيث قام أحد الأشخاص بإلقاء زوجته من السيارة أثناء سيرها، وخطف أولاده بعد مشادة كلامية بين الزوجين. الحادثة بدأت عندما نشبت مشادة كلامية بين نجار وزوجته، وهو مقيم بدائرة مركز شرطة دمياط، نتيجة خلافات أسرية متكررة.

تفاصيل الحادثة في قسم شرطة ثان دمياط

قام الزوج بتحرير محضر في قسم شرطة ثان دمياط ضد زوجته، متهمًا إياها بعدم الاهتمام بأطفالهما وترك مسكن الزوجية. عقب ذلك، توجه الزوج إلى مدرسة نجله لرؤيته، وأصطحبه معه، مما أدى إلى وقوع مشاجرة بينه وبين زوجته عند المدرسة. في خضم المشاجرة، قام الزوج بدفع زوجته عنوة، ما دفعها لملاحقته إلى سيارته وتمسكت بالباب الخلفي للسيارة. أثناء محاولة الزوج الابتعاد بالسيارة، سقطت الزوجة أرضًا مما تسبب في إصابتها.

التحقيقات وتبادل الاتهامات-أ تهمت زوجها بالاعتداء عليها ومحاولة خطف الأولاواتهمها بعدم الاتمام بالأطفال.

عند سؤال الطرفين عن الحادثة، تبادلا الاتهامات فيما بينهما. الزوجة اتهمت زوجها بالاعتداء عليها ومحاولة خطف الأولاد، بينما برر الزوج فعلته بأنها نتيجة لتفاقم الخلافات الأسرية وعدم اهتمام الزوجة بالأطفال.

الإجراءات القانونية والتحقيق في ملابسات الحادثة والاستماع إلى شهود العيان لتحديد الحقائق. من المتوقع أن تشهد القضية تطورات مهمة في الأيام القادمة

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وتحرير المحضر الرسمي بالواقعة. تقوم السلطات الآن بالتحقيق في ملابسات الحادثة والاستماع إلى شهود العيان لتحديد الحقائق. من المتوقع أن تشهد القضية تطورات مهمة في الأيام القادمة، خاصة مع تزايد الضغط من قبل وسائل الإعلام والجمهور لمعرفة الحقيقة ومحاسبة المسؤولين عن هذا التصرف الخطير.

ردود الفعل بين أهالي دمياط وعلى مواقع التواصل الاجتماعي

تسببت هذه الحادثة في ردود فعل واسعة النطاق بين أهالي دمياط وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، حيث عبر العديد من الأشخاص عن استنكارهم لما حدث وطالبوا بتدخل السلطات لضمان حماية الزوجة والأطفال. تشير هذه الحادثة إلى ضرورة تعزيز الوعي المجتمعي حول حل الخلافات الأسرية بطرق سلمية وتجنب اللجوء إلى العنف الذي يهدد سلامة الأفراد.

تعد هذه الحادثة مثالًا على التصاعد الخطير للخلافات الأسرية التي قد تؤدي إلى عواقب وخيمة. يجب على المجتمع والسلطات العمل معًا لتعزيز ثقافة الحوار والتفاهم بين الأزواج، وتوفير الدعم اللازم للأسر لتجنب مثل هذه الحوادث في المستقبل.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found