حوادث اليوم
الجمعة 21 يونيو 2024 09:04 مـ 14 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

فاطمة وعشيقها خلصوا علي الزوج وقطعوا الجثة في 11 كيس

الضحية
الضحية

اتهام ربة منزل وعشيقها بقتل زوج الأولى، جثمان داخل 11 كيسًا بلاستيكيًا، التحقيقات بوادر جريمة، التحقيقات في جريمة قتل بمدينة بدر، الجريمة وسط الشكوك، علاقة عاطفية مشبوهة، مزاعم تضليل العدالة، سيدة تُدعى «فاطمة.ع» تبلغ عن تغيب زوجها، تحقيقات الشرطة في جريمة القتل، التخطيط لارتكاب الجريمة، تفاصيل جريمة القتل بمدينة بدر، مُبلغة تتحول لمتهمة، محاولات تضليل الشرطة، عملية التخلص من جثمان الضحية، سحب جثمان القتيل إلى دورة المياه، قطع جثته بسكين، إلقاء جثة الضحية في صناديق القمامة، استخدام أقراص منومة، الزوجة تُدعى «فاطمة.ع» تُحضر أقراصًا منومة، المتهم الأول ينهال بالضرب على رأس الضحية.

فاطمة تخلصت من الزوج بمساعدة أبن عمة

في واقعة مروعة هزت مدينة بدر بالقاهرة، اتهمت ربة منزل وعشيقها بقتل زوج الأولى والتخلص من جثته بطريقة بشعة. بدأت الواقعة عندما قامت السيدة المدعوة "فاطمة.ع" بالتوجه إلى قسم شرطة بدر للإبلاغ عن تغيب زوجها "ياسر"، معربة عن قلقها من الظروف الغامضة التي اختفى فيها. وقد أثارت هذه البلاغات الشكوك لدى السلطات الأمنية، التي قامت بفتح تحقيق شامل لمعرفة ملابسات الواقعة.

علاقة عاطفية مشبوهة بين المتهمين وضحية الجريمة

وفي سياق التحقيقات، كشفت الأدلة والشهادات عن وجود علاقة عاطفية مشبوهة بين المتهمين وضحية الجريمة، حيث تبين أن العشيق هو ابن عم الزوجة، ويُدعى "سيد.ك"، وهو عامل بأحد الفنادق الشهيرة بالمدينة. وتشير المعلومات إلى أن هذه العلاقة الغير شرعية كانت وراء تدبير وارتكاب جريمة القتل، بغية السماح للعشيق والربة بالعيش معًا دون عوائق.

المتهمين قاما بتخدير الضحية باستخدام أقراص منومة خلال وجبته، ليفقد وعيه تمامًا

وفي تفاصيل الجريمة البشعة، أشارت التحقيقات إلى أن المتهمين قاما بتخدير الضحية باستخدام أقراص منومة خلال وجبته، ليفقد وعيه تمامًا، قبل أن يقوم المتهم الأول بالاعتداء عليه بوحشية باستخدام عصا خشبية، مما أدى إلى وفاته. ثم قاما بتقطيع جثته إلى قطع صغيرة وتعبئتها داخل 11 كيسًا بلاستيكيًا.

تم اتخاذ إجراءات قانونية فور اكتشاف الجريمة، حيث تم توقيف المتهمين وتقديمهما للعدالة لمواجهة اتهامات بارتكاب جريمة القتل البشعة ومحاولات تضليل العدالة. تبقى التحقيقات مستمرة لكشف جميع التفاصيل وتحديد دوافع الجريمة ومعرفة المزيد عن ملابسات هذه الواقعة المروعة.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found