حوادث اليوم
الثلاثاء 23 يوليو 2024 07:58 مـ 16 محرّم 1446 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

الموت يحاصر أحمد رفعت لاعب مودرن سبورت الراحل حتى وفاته

احمد رفغت
احمد رفغت

حاصر الموت أحمد رفعت، لاعب نادي مودرن سبورت المصري، لمدة أربعة أشهر منذ سقوطه في مباراة الاتحاد بالدوري المصري في مارس الماضي، وحتى وفاته يوم السبت. توفي رفعت بعد معاناة طويلة بسبب مشاكل في القلب، حيث صعدت روحه إلى السماء بعدما ظل في غيبوبة لأكثر من ثلاثة أسابيع.

سقط أثناء مباراة الاتحاد بالدوري المصري، ولم يكن هذا السقوط نتيجة حادثة بل كان بسبب مشاكله الصحية.

بدأت معاناة رفعت في 11 مارس الماضي، عندما سقط أثناء مباراة الاتحاد بالدوري المصري، ولم يكن هذا السقوط نتيجة حادثة بل كان بسبب مشاكله الصحية. خلال هذه الفترة، ظل الموت حاضراً في حياته، حيث كان يتناول الأدوية من 5 إلى 6 مرات يومياً، مع تلقيه تحذيرات طبية عديدة.

أحمد رفعت بقميص منتخب مصر

أحمد رفعت : "أي شخص يجب أن يفهم أنه من الممكن أن يموت في أي لحظة". وأضاف: "لن يتبقى منك إلا أنت وماذا كنت

في حوار مؤثر أجراه مع الإعلامي إبراهيم فايق في برنامجه "الكورة مع فايق" على قناة "إم بي سي مصر"، تحدث رفعت عن الموت قائلاً: "أي شخص يجب أن يفهم أنه من الممكن أن يموت في أي لحظة". وأضاف: "لن يتبقى منك إلا أنت وماذا كنت.. هل كنت شخصاً جيداً أم لا.. كيف تتعامل مع البشر، وكيف تؤدي المطلوب منك.. كيف عشت دون أن تؤذي أحداً.. من الوارد في أي وقت دوماً أن يغيب أي شخص".

كان يتمني أن يتعافى ويعود لممارسة كرة القدم من جديد، معبراً عن حزنه بأن هذه الأمنية لم تتحقق.

رفعت كشف خلال الحوار عن أمنيته بأن يتعافى ويعود لممارسة كرة القدم من جديد، معبراً عن حزنه بأن هذه الأمنية لم تتحقق. كما أشار إلى أنه كان قريباً من الانتقال إلى النادي الأهلي المصري في فترة تألقه الأخيرة قبل مرضه، ولكن الصفقة تعطلت بسبب محنته الصحية.

قصته تعيد إلى الأذهان ذكريات لاعبين آخرين فارقوا الحياة بسبب مشاكل صحية في الملاعب، مثل محمد عبدالوهاب. يستمر الحديث عن مأساة رفعت في الأوساط الرياضية، حيث يتذكره الجمهور واللاعبون كسيرة لاعب عاش حياته بمحبة وأمانة في التعامل مع الآخرين.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found