حوادث اليوم
الأربعاء 24 أبريل 2024 11:37 صـ 15 شوال 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق
رسالة من محامية للزوجات الساعيات إلى الطلاق: الصبر والحكمة في تعاملك مع زوجك جهود أمنية مكثفة لمكافحة الجريمة والبلطجة: ضبط 5 عصابات و360 تاجر مخدرات «أم الاء: سيدة سويسية أجدع من مليون راجل الي قاعدين علي القهوة عواطلية جبروت:ضبط 8 عناصر إجرامية في الدقهلية بتهمة غسل 900 مليون جنيه في تجارة المخدرات وصول سيارة باجاج كيوت الهندية إلى السوق المصرية: مواصفات وأسعار تنافسية-أعرف التفاصيل أرسنال يسحق تشيلسي بنتيجة 5-0 ويتصدر الدوري الإنجليزي الممتاز سقوط سيارة من فوق كوبري إلى محطة مترو روض الفرج: إصابة قائد السيارة واستمرار حركة المترو ”حادث تصادم يؤدي إلى إصابة 18 شخصًا على الطريق الإقليمي بمحافظة الشرقية ووفاة وكيل النائب العام” ضبط عاطل يحاول تهريب مواد مخدرة داخل ”شبشب” أثناء محاكمة أحد المسجونين في إبشواي أحكامًا بالسجن لثلاثة سائقين وعامل بتهمة الشروع في قتل اثنين بسبب خلاف على فتاة التحقيق مع المتهم بـ إدارة كيانين تعليميين وهميين بمدينة نصر العثور على جثة شاب طافية بنهر النيل في قنا

دراسة: 3.4 مليار مصاب بالأمراض العصبية حول العالم

الأمراض العصبية
الأمراض العصبية

نشرت صحيفة “ديلي ميل” تقريرا عن دراسة حديثة جاء فيها أن43% من سكان العالم، أو 3.4 مليار شخص، يعانون من المرض العصبي، وترتفع نسب الإصابة في القارة الإفريقية.

وأشارت الدراسة إلى إن ارتفاع معدل انتشار الأمراض العصبية له تأثير مدمر على المجتمعات المحلية في أفريقيا، وقالت بيني وانجاري جونز، العضو المؤسس لمنظمة Hidden Voices، وهي مؤسسة خيرية للصحة العقلية مقرها كينيا: " غالباً ما يساء فهم الصحة العقلية والأمراض العصبية و ما يُؤخذ الناس إلى در العبادة ويُصلون من أجلهم أو يُقال لهم إنهم ممسوسون وغالباً ما يتم إهمال المرضى أو حبسهم في المنازل أو تركهم ليموتوا في صمت."

واضافت: "أصبحت الحالات العصبية الآن السبب الرئيسي لاعتلال الصحة في جميع أنحاء العالم، حيث يعيش حوالي 3.4 مليار شخص مع حالات عصبية.

ومع ذلك، فإن الأمراض العصبية تؤثر بشكل غير متناسب على منطقة جنوب الصحراء الكبرى في أفريقيا مقارنة بأجزاء أخرى من العالم.

ويعاني نحو 50% من الأشخاص الذين يذهبون إلى غرف الطوارئ في أفريقيا من نوع ما من المضاعفات العصبية، وغالباً ما تكون معدلات الإصابة بالأمراض العصبية ضعف تلك الموجودة في المناطق ذات الدخل المرتفع، فعلى سبيل المثال، يبلغ معدل انتشار الصرع في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى ضعفين أو ثلاثة أضعاف نظيره في أوروبا.

وقالت وانجاري جونز مؤلفة الدراسة: "نظرا لعدم وجود خدمات صحية أو مصادر مساعدة للناس في كثير من الأحيان، لا تملك المجتمعات المحلية أي وسيلة للتعامل مع رعاية الأشخاص الذين يعانون من أمراض عصبية أو عقلية".

لماذا تعاني أفريقيا من ارتفاع معدلات انتشار الأمراض العصبية؟

أكبر العوامل التي تساهم في الحالات الصحية العصبية هي السكتة الدماغية، واعتلال الدماغ الوليدي (إصابة الدماغ)، وآلام الأعصاب، ومرض الزهايمر وأشكال أخرى من الخرف.

أحد أسباب ارتفاع معدل الانتشار في أفريقيا هو الأمراض المعدية مثل فيروس نقص المناعة البشرية والتهاب السحايا والملاريا، والتي يمكن أن تسبب مضاعفات عصبية مثل التهاب الدماغ، ولكن المشكلات تنبع أيضًا من عوامل اجتماعية واقتصادية وصحية متعددة.

وأضافت: "قد يكون لديك طفل يعاني من أمراض عصبية ومن المرجح أن يولد في بيئة محرومة اجتماعياً واقتصادياً حيث قد تتعرض الأم لفيروس نقص المناعة البشرية، وقد يكون مصاباً أيضاً بالسل.

ومن ثم، تواجه كل العوائق التي تحول دون الوصول إلى الرعاية وايضا أن المشاكل العصبية غالبا ما تبدأ قبل الولادة، حيث يمكن أن تسبب المضاعفات أو الالتهابات أثناء الولادة ضررا عصبيا دائما، بسبب انه لا يتم تشخيصه أو علاجه في الوقت المناسب.


واضافت الدراسة أنه في الوقت الحالي، لا يوجد ما يكفي من الأطباء المتخصصين وغيرهم من الموظفين الطبيين في أفريقيا للتعامل مع حجم عبء الأمراض العصبية.

استشارى نفسى: الشائعات حرب باردة تستهدف صحة المواطنين

وايضا الطب النفسي لم يجد موطئ قدم قوي في أفريقيا، ويمكن في الواقع رسم خريطة لأعلى انتشار للحالات العصبية في المناطق التي تفتقر إلى أطباء الأعصاب". هناك تباين صارخ في عدد أطباء الأعصاب بين الدول الأفريقية والدول الأوروبية، حيث يوجد 0.03 طبيب أعصاب لكل 100 ألف شخص في أفريقيا، مقارنة بـ 8.45 طبيب أعصاب في أوروبا لكل 100 ألف شخص.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found