حوادث اليوم
الثلاثاء 18 يونيو 2024 04:19 مـ 11 ذو الحجة 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

جنازة مهيبة في ملوي: حريق يودي بحياة حسن صابر بكر وسط حزن أهالي المدينة

حسن صابر
حسن صابر

شيع المئات من أهالي مدينة ملوي، جنوب محافظة المنيا، جثمان حسن صابر بكر، 52 عامًا، في جنازة شعبية مهيبة حضرها الآلاف من أهالي المدينة والقرى المجاورة. جاء ذلك بعد وفاته جراء حريق نشب في غرفته بمنزله، والذي وقع عقب أدائه صلاة الظهر في المسجد المجاور.

حسن صابر لقي مصرعه متأثرًا بإصابته في حريق ناتج عن ماس كهربائي

شهدت مدينة ملوي حالة من الحزن والأسى بعد وفاة حسن صابر، الذي لقي مصرعه متأثرًا بإصابته في حريق ناتج عن ماس كهربائي. تم نقل الجثة إلى المشرحة تحت تصرف الجهات المختصة، والتي صرحت بدفن الجثمان بعد ورود تقرير الصفة التشريحية من الطب الشرعي وتحريات المباحث الجنائية حول الواقعة وملابساتها.

موقع الحادث في غرفة بمنزل بشارع مصطفى سيف النصر المتفرع من 26 يوليو بجوار كنيسة الإخوة بمركز ملوي

قامت النيابة العامة والشرطة بمعاينة موقع الحادث في غرفة بمنزل بشارع مصطفى سيف النصر المتفرع من 26 يوليو بجوار كنيسة الإخوة بمركز ملوي. استمعت النيابة إلى أقوال أسرة المتوفى وشهود العيان، حيث تبين مصرع حسن صابر بكر نتيجة الحريق. انتقلت قوات الحماية المدنية إلى مكان الحادث ودفعت بسيارات الإطفاء التي تمكنت من السيطرة على الحريق وإخماده دون أن يمتد إلى المناطق المجاورة.

سادت حالة من الحزن الشديد بين الأهالي واتشحت المنطقة بالسواد، بينما تعالت أصوات الصراخ والبكاء، إذ كان المتوفى حسن صابر بكر معروفًا بحسن أخلاقه وحب الناس له واحترامهم لشخصه.

موقع بوابة حوادث اليوم ان يقدم لكم من خلال ابوابة المختلفة التي تقوم بتغطية كافة الجوانب السياسية والاقتصادية وكذلك الجوانب الحياتية في كافة الفنون الصحفية من تغطيات رياضية من خلال قسم مخصص تحت عنوان ملاعب ومتاعب , كما تهتم بالمشاهير ومايقدمونه وتقدم قسم خاص تحت اسم حوادث المشاهير وترصد بوابة حوادث اليوم كافة الاحداث في سياقها فتقد عبر قسم اغرب القضايا ومن الحياة وترصد العديد من القصص التي تدور في المجتمع ومنها قسم التعويذة وتعيد بوابة حوادث اليوم نشر بعض البوستات التي يتم نشرها عبر موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك في محاولة للترويج لبعض البوستات الهادفة .. كما تهتم بوابة حوادث اليوم بالجهود التي يقوم بها رجال الامن في القضاء علي الجريمة وتقديم الفاعل الي العدالة عبر قسم خاص بالموقع يحمل اسم العيون الساهرة ولابفوتنا التنبية الي قسم سكة الندامة التي نعتقد ان متابعتة تعطي رسالة هامة ان طريق الخطأ نهايتة دائما يندم صاحبها علي السير في هذا الطريق

موضوعات متعلقة

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found