الأربعاء 21 فبراير 2024 08:34 مـ 11 شعبان 1445 هـ
بوابة حوادث اليوم
رئيس التحريرصلاح توفيق

تيسير فهمي تعود إلى الفن بعد غياب 13 عامً وتشارك في مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية - تفاصيل عنها

تيسير فهمي
تيسير فهمي

تيسير فهمي تعود إلى عالم الفن

أثارت الفنانة تيسير فهمي الأنظار مجددًا بعد عودتها إلى الفعاليات الفنية، وذلك بعد غياب دام 13 عامًا. جاءت عودتها الملفتة من خلال مشاركتها في مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية في دورته الـ13، الذي يحمل اسم المخرج الكبير خيري بشارة.

الفنانة المصرية تيسير فهمي

مشاركة تيسير فهمي في ندوة "سينما المرأة"

شاركت تيسير فهمي في ندوة حول "سينما المرأة" ضمن فعاليات المهرجان، والتي تناولت دور المرأة في السينما. تضمنت الندوة حضور شخصيات فنية بارزة مثل المخرجة شويكار خليفة، والفنانة سحر رامي، وقد أدارتها المخرجة عزة الحسيني، مدير المهرجان.

المسيرة الفنية لتيسير فهمي

ولدت تيسير فهمي في 15 مايو 1955، وتخرجت من المعهد العالي للفنون المسرحية. بدأت مسيرتها الفنية من خلال الشاشة الصغيرة، وقدمت عددًا كبيرًا من المسلسلات مثل "العقاب" و"الغضب". انتقلت بعد ذلك إلى السينما وقدمت نحو 50 فيلمًا، لكنها تألقت بشكل خاص في الدراما التليفزيونية.

تيسير فهمي ودورها في "العوامة 70"

تحدثت تيسير فهمي عن تجربتها في فيلم "العوامة 70" للمخرج خيري بشارة، مؤكدة أن العمل معه كان ممتعًا للغاية. كما أشارت إلى أن الفيلم ناقش قضايا مهمة تتعلق بمشاكل الشباب.

الحياة الشخصية لتيسير فهمي

خاضت تيسير فهمي تجربة الزواج مرتين، الأولى من سمير حجازي، والثانية من رجل الأعمال

تعليم والبدايات الفنية

تخرجت تيسير فهمي من المعهد العالي للفنون المسرحية في عام 1977، وكانت بداياتها الفنية من خلال الشاشة الصغيرة، حيث قدمت عددًا من المسلسلات التلفزيونية المتميزة.

أبرز أعمالها التلفزيونية

تيسير فهمي قدمت مجموعة من المسلسلات الناجحة مثل "العقاب" و"الغضب". استطاعت من خلال هذه الأعمال أن تثبت قدراتها التمثيلية وتلفت الأنظار إليها بقوة.

الانتقال إلى السينما

بعد نجاحها في التلفزيون، انتقلت تيسير فهمي إلى السينما، حيث قدمت ما يقرب من 50 فيلمًا. من أبرز أعمالها السينمائية "يمين طلاق"، "صيد الحيتان"، "دسوقي أفندي في المصيف"، و"العوامة 70".

التألق في الدراما التليفزيونية

على الرغم من مشاركتها في العديد من الأفلام، إلا أن تيسير فهمي برزت بشكل خاص في الدراما التلفزيونية، حيث قامت بدور البطولة في عدة مسلسلات ناجحة مثل "أماكن في القلب"، "أبناء ولكن"، و"الهاربة".

الحياة الشخصية

تزوجت تيسير فهمي مرتين، الأولى من سمير حجازي الذي توفي إثر حادث سير، والثانية من رجل الأعمال ذو الجنسية الأمريكية، الدكتور أحمد أبو بكر.

الفنانة المصرية تيسير فهمي

غيابها عن الساحة الفنية والعودة

في عام 2010، قدمت تيسير فهمي آخر أعمالها التلفزيونية "بفعل فاعل" ومن ثم ابتعدت عن الأضواء، مما أثار التكهنات حول اعتزالها. ومع ذلك، في عام 2024، عادت تيسير فهمي إلى الساحة الفنية بظهورها في مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية، مشاركة في ندوة حول "سينما المرأة".

تيسير فهمي

تيسير فهمي، بمسيرتها الفنية الغنية وتنوع أدوارها، تعتبر واحدة من الأسماء المؤثرة في السينما والدراما المصرية. عودتها إلى الساحة الفنية كانت موضع ترحيب كبير من جمهورها وزملائها في الوسط الفني، حيث تحمل تجربتها الطويلة وخبرتها الكبيرة في مجال التمثيل قيمة فنية وثقافية كبيرة.

تأثيرها في السينما والدراما

تيسير فهمي لم تكن مجرد ممثلة، بل كانت صانعة لأدوار معبرة ومؤثرة. أسلوبها في التمثيل وقدرتها على تجسيد الشخصيات المختلفة أكسبها احترام ومحبة الجمهور والنقاد على حد سواء.

الاعتزال والعودة

بعد غياب دام عدة سنوات، كانت عودتها إلى المشهد الفني مفاجأة سارة للكثيرين. أظهرت هذه العودة أن تيسير فهمي ما زالت تحمل الشغف والرغبة في المشاركة في الأعمال الفنية والمساهمة في الثقافة السينمائية والدرامية.

العيون الساهرة

    xml_json/rss/~12.xml x0n not found